الإثنين، 9 ديسمبر 2019 06:32 صـ
البصمة

البصمة... خبر حصري

شرق وغرب

شركة طيران أسترالية تطلق برنامجا جديدا لأصحاب «الفوبيا» من السفر

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

التوتر والعصبية وقد يصل الأمر لـ"فوبيا" كلها أمور يُصاب بها بعض الأشخاص، قبل السفر أو أثناء رحلة الطيار ذاتها، مما يصيب هؤلاء بالخوف الشديد وفقدان الأعصاب.

وطورت شركة "Virgin Australia" فيرجن أستراليا للخطوط الجوية، برنامجا جديدا من نوعه مخصص لمساعدة الركاب على الشعور براحة أكبر أثناء رحلة الطيران، وذلك فق ما ذكره موقع "Airline rating ".

والبرنامج يسمح للمسافرين العصبيين والمصابين بالتوتر الحاد، أثناء السفر بالطائرة، التعرف على مدى خوفهم من رحلات الطيران واستكشاف أنفسهم كمسافريين طبيعيين أو مصابين بفوبيا من ركوب الطائرات.

يجيب المسافر على النشرات العصبية قبل السفر بوقت كافٍ، ويتلقون بعد ذلك بريدًا إلكترونيًا مخصصًا قبل أسبوع لشرح حالتهم النفسية تجاه السفر بالطائرة.

وسيحتوي البريد الإلكتروني على بعض التفاصيل حول الجوانب الفنية لعمليات فيرجن أستراليا لرحلات الطيران، حيث أظهرت الأبحاث أن فهم الراكب لبعض تفاصيل الرحلة وعمليات الأمان التي تقوم بها فقد يساعدهم ذلك على الاسترخاء.

وسيتم إرسال نص ورسائل مشجعة وإيجابية للعملاء الذين سجلوا في "النشرات العصبية" في يوم سفرهم وأثناء تواجدهم على متن الطائرة، بالإضافة إلى بعض سبل الترفيه والتسلية الإضافية والمخصصة لهم.

وقال ستيوارت آجس القائم بأعمال رئيس العمليات في فيرجن أستراليا: "نحن نتفهم أنه بالنسبة لبعض ضيوفنا، فإن الطيران يمكن أن يكون مزعجًا للبعض وغالبًا ما يشعرون بالإرهاق وربما الخوف من تجربة السفر، وأظهرت بعض الأبحاث التي أجرينها على عدد من الركاب أن أكثر من 11% من ضيوف الشركة يعانون من مستويات عالية من التوتر أثناء السفر، وأنهم يريدون المعلومات والدعم لمساعدتهم خلال رحلتهم القادمة".

ويتوفر برنامج "Nervous Flyers" من فيرجن أستراليا لأي شخص يعاني من التوتر عند الطيران ومتوفر في جميع الرحلات التي تديرها فيرجن أستراليا عند حجزه قبل 7 أيام على الأقل من الطيران.

أستراليا الجالية المصرية الشباب والرياضة