الثلاثاء، 25 فبراير 2020 04:40 مـ
البصمة

البصمة... خبر حصري

فن × فن

القاهرة تعود للمنافسة على الحفلات الغنائية مع العواصم العربية من محطة «عيد الحب»

البصمة

الأوبرا اختارت أنغام لتكون بداية حفلات نجوم الطرب
لم تجد دار الاوبرا المصرية أهم من المطربة الكبيرة أنغام لكى تبدأ بها احتفالاتها بعيد الحب، باعتبار أنها مطربة مصر والعالم العربى الأولى، لذلك كان من الطبيعى أن تكون صاحبة ضربة البداية لحفلات نجوم الطرب، الليلة كانت متكاملة من كل الوجوه، بداية من الجمهور الذى امتلأ به المسرح عن آخره، والذى جمع كل الفئات العمرية، إلى جانب فرقة موسيقية بقيادة مايسترو نشيط هو هانى فرحات، والصوت أنغام، والمسرح أعدته دار الاوبرا بشكل مبهر، وأيضا تواجد الدكتورة إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة أعطى للحفل أهمية، خاصة إننا ندخل الآن فى منافسة شرسة مع عدة دول فى المنطقة العربية فيما يتعلق بتنظيم الحفلات منها الإمارات والسعودية، والأخيرة حققت قفزة كبيرة خلال السنة الاخيرة، ولذلك كان ولابد من صحوة مصرية تعيد القاهرة لموقعها كقبلة الغناء العربى، وذلك عبر دار الاوبرا المصرية التى تعد أبرز من يسير فى اتجاه استقطابها كبار مطربى العالم العربى.
بدأ الحفل فى الفاصل الأول بفقرة موسيقية قدمت خلالها الفرقة الموسيقية بقيادة هانى فرحات أعمال ذاكرة حلم تأليف إسلام القصبجى، وبتسأل يا حبيبى لعمار الشريعى، ووحدانية ألحان أمير عبدالمجيد، وقداش كان فى ناس للاخوين رحبانى، وعلى عش الحب ألحان منير مراد وحديث الصباح والمساء لعمار الشريعى وعشق تأليف إسلام القصبجى.
كعادتها أنغام كانت متألقة فى الفاصل الثانى وهذا يعود إلى أنها تنتمى إلى عائلة فنية كبيرة والدها الموسيقار الكبير محمد على سليمان وعمها الراحل عماد عبدالحليم، وهو ما يؤكد أنها صوت بنى على قواعد سليمة على مستوى الدراسة العلمية إلى جانب ما قدمه لها والدها، ولا يمكن أن ننكر أنها أيضا عملت كثيرا على نفسها حتى أصبحت نجمة مصر الأولى، وأضحت متواجدة بصوتها فى جميع الاقطار العربية كسفيرة للغناء المصرى.
قدمت أنغام 24 أغنية من أعمالها العاطفية فى ليلة عيد الحب هى «بحبك وحشتينى»، ثم قدمت «حالة خاصة جدا»، و«لو أعيش معاك» و«أساميك الكتيرة»، و«ياريتك فاهمنى»، و«حبايبنا»، و«بتوصفنى»، و«هدنة»، و«بقول نسياك»، و«مطمنة»، و«عايشة حالة»، و«فنجان النسيان»، و«أنا ساندة عليك»، و«عمرى معاك»، و«نزوة»، و«بعتلى نظرة»، و«بتحبها ولا»، و«قلبك وقلبى معى»، و«عرفها بيا» و«حتة ناقصة»، و«أكتبلك تعهد»، و«هتمناله الخير»، و«سيدى وصالك».
وكشفت النجمة أنغام فى حفلها بدار الاوبرا المصرية الذى أقيم مساء أمس الأول على المسرح الكبير، بمناسبة عيد الحب، عن حالتها الصحية، حيث أعلنت أنها منذ سنوات كانت تنتقد حرق قش الأرز وما ينتج عنه من سحابة سوداء تؤثر على جهازها التنفسى وبالتالى صوتها، إلا أنه رغم انتهاء تلك الظاهرة إلا أنها هذا العام فوجئت بإصابتها بمرض التهاب الجيوب الأنفية وهو ما يؤثر بشكل كبير على صوتها.
حرصت الدكتورة إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة والدكتور مجدى صابر على مصافحة أنغام والمايسترو هانى فرحات أعضاء الفرقة الموسيقية بعد الحفل والتقاط الصور التذكارية، وأبدت الوزيرة سعادتها لأنغام بوجودها على خشبة مسرح دار الاوبرا باعتبارها نجمة كبيرة.
ومن جانبها تستكمل دار الأوبرا المصرية حفلات عيد الحب اليوم بحفل أمير الغناء هانى شاكر على المسرح الكبير، فى تمام الثامنة مساء اليوم الجمعة، ومن المقرر أن يقدم خلال الحفل مجموعة كبيرة من أغنياته الشهيرة والمميزة، ومنها «لسه بتسألى، ونسيانك صعب، وياريتنى، ويا ريتك معايا، وبعد حبك، ووعد منى، وبحبك أنا، وغلطة، وأغلى بشر، والله حسيبى عليك، وأمرك، ولو بتحب، وعلى الضحكاية، وجانا الهوى، وسواح، واحتياطى، وأنا قلبى ليك، وكل ليلة، ولو روحت بعيد، وكده برضه يا قمر».
كما يقام مساء اليوم أيضا وضمن نفس المهرجان حفل الفنان خالد سليم بدار أوبرا الإسكندرية على مسرح سيد درويش، ومن المقرر أن يغنى خالد سليم مجموعة من الأغانى أبرزها «حلم عمرى»، و«عيش»، و«عيشنا أد ايه»، و«كل نظرة»، و«لكل عاشق وطن»، و«فنجان القهوة»، و«لما قابلت عنيك»، و«يا هوى» لفيروز، و«لسه مش عايز»، و«بلاش الملامة»، و«بالك مشغول»، و«خد الجميل»، و«يا كل عاشق قبلى»، و«انت أكيد من عالم تانى»، إضافة إلى عدد من أغانى الزمن الجميل للعندليب عبدالحليم حافظ ووردة.

البصمة