الخميس، 5 ديسمبر 2019 04:46 مـ
البصمة

البصمة... خبر حصري

علوم واكتشافات

«كليكوتي» و«بوتيت».. طيور اللقلق تنافس أشهر قصص الحب بين البشر

«كليكوتي» و«بوتيت»
«كليكوتي» و«بوتيت»

اعتاد الصيادون على صيد مثل ذلك النوع من الطيور في كرواتيا، وقبل 19 عامًا أطلق الصيادون النار على أنثى "كليكوتي" من طيور اللقلق، ولم يتمكنوا من العثور عليها، حتى جاء عليهم الليل، فقرروا الانصراف وتركها لحالها حية أو ميتة، ولكنها لم تمت، بينما كانت عاجزة عن الطيران لأن أحد جناحيها أصيب؛ ما سبب عطلًا لديها عن الطيران طول حياتها.

ومن المعروف أن هذه الطيور كعادة الطيور الأوروبية المهاجرة، تهاجر جنوبًا كل شتاء إلى أفريقيا بحثًا عن الشمس والدفء، لتعود صيفًا إلى أعشاشها في أوروبا.

ومن جانب آخر اعتاد زوج "كليكوتي" على زيارة حبيبته في بداية فصل الربيع من كل عام، فهو يقطع كل عام مسافة تصل إلى 14 ألف كم للقاء حبيبته والرجوع إلى أفريقيا جنوبًا، للبقاء معها طوال الفصل، وينتهز الفرصة لتدريب أبنائهما من الفراخ على التحليق بعيدًا، فقد أنجبا خلال حياتهما 40 لقلقًا.

ولفتت قصة حب "كليكوتي" و"بوتيت" الرأي العام في كرواتيا، فيسارع المصورون سنويًا إلى التقاط صور عودة اللقلق العاشق إلى محبوبته.

يذكر أن طائر اللقلق هو طائر من الطيور المهاجرة كبيرة الحجم ذات الأرجل الطويلة، يسكن فوق المآذن وأبراج الخطوط الكهربائية وقمم أشجار العالية، وهناك أعداد كبيرة من طائر اللقلق توقفت عن الهجرة وذلك بسبب ارتفاع درجة حرارة كوكب الأرض، وهو ويتغذى على الحشرات والضفادع والفئران الصغيرة وأفراخ الأفاعي.

قصص الحب،طيور،منوعات