الإثنين 17 يونيو 2024 05:08 مـ 10 ذو الحجة 1445هـ
شرق وغرب

أول ولاية أمريكية تنفذ الإعدام باستنشاق نيتروجين خالص

ارشيفية
ارشيفية

تسعى ألاباما إلى أن تصبح أول ولاية أمريكية لإعدام سجين بجعله يتنفس النيتروجين الخالص، بحسب ما ذكرت وكالة أسوشيتدبرس الأمريكية.

وكان مكتب المدعة العام فى ولاية ألاباما قد طلب من المحكمة العليا بالولايات تحديد موعد لتنفيذ حكم الإعدام فى السجين كينيث يوجين سميث، البالغ من العمر 58 عاما. وأشار إيداع المحكمة إلى أن ألاباما تخطط لتنفيذ الإعدام باستنشاق النيتروجين، وهى طريقة إعدام مسموحة فى ثلاث ولايات لكن لم يتم استخدماها من قبل.

ويحدث نقص الأكسجين بإجبار السجين على تنفس النيتروجين، وحرمانه من تنفس الأكسجين مما يتسبب فى وفاته. ويمثل النيتروجين 78% من الهواء الذى يستنشقنه البشر ولا يكون مضرا عندما يتم استنشاقه مع الأكسجين. وفى حين أن خصائص الطريقة الجديدة تفترض نظريا أنه سيكون بل ألم، فإن معارضيها يشبونها بالتجربة على البشر.

ومن المتوقع أن يثير الكشف عن استعداد ألاباما لاستخدام الإعدام بالنيتروجين جولة جديدة من المعارك القانونية حول دستورية هذه الطريقة.

وقالت مبادرة عدالة المساواة، وهى جماعة منارة قانونية عملت على المشكلات الخاصة بعقوبة الإعدام، إن ألاباما لديها تاريخ من محاولات وعمليات الإعدام المعيبة والفاشلة، وتجربة طريقة لم تستخدم أبدا من قبل هي فكرة مروعة.

وأشارت إنجى سيتزر، المحامية بمبادرة عدالة متساوية إنه لا يوجد ولاية فى البلاد أعدمت شخصا باستخدام طريقة استنشاق النيتروجين، وليست ألاباما فى موضع لتجربة طريقة لم تثبت بشكل كامل ولم تستخدم من قبل لإعدام شخص ما.

وكانت ألاباما قد حاولت إعدام سميث بالحقنة القاتلة العام الماضى، لكنها ألغت الإعدام بسبب مشكلات فى إدخال الحقنة للوريد. وكانت هذه الحالة الثانية فى غضون شهرين التي تعجز فيها الولاية عن تنفيذ الإعدام بسجين، والثالثة منذ عام 2018، وفى اليوم التالى لمحاولة إعدام سميث الفاشلة. أعلنت الحاكمة كاى إيفى وقف الإعدام لحين إجراء تحقيق داخلى عن إجراءات الحقنة القاتلة، قبل أن تستأنف الولاية تلك الطريقة الشهر الماضى.

اعدام النيتروجين الاباما الولايات المتحدة اخبار أمريكا الحقنة القاتلة