الأحد 19 مايو 2024 07:59 صـ 11 ذو القعدة 1445هـ
شرق وغرب

الكرملين: زيارة بلينكن المفاجئة إلى كييف تؤكد حجم التوتر في عواصم الغرب

البصمة

علق متحدث الكرملين دميتري بيسكوف على زيارة وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن المفاجئة إلى كييف اليوم، مشيرا إلى التوتر في كييف وعواصم الغرب في ظل سير العملية العسكرية الروسية.

وقال بيسكوف في تصريحات صحفية: "نحن نعلم أن بلينكن وصل إلى كييف، ونعلم أيضا أن التوتر ليس في كييف نفسها، ولكن في العواصم الأوروبية، وفي واشنطن في ظل العملية العسكرية الروسية".

ووصل بلينكن إلى كييف اليوم الثلاثاء في زيارة غير معلنة والتقى زيلنسكي وبشّره بوصول حزمة أسلحة أمريكية جديدة إلى أوكرانيا، فيما طلب الأخير منه المزيد من الدفاعات الجوية.

يذكر أن هذه المرة الرابعة التي يزور فيها وزير الخارجية الأمريكي أوكرانيا منذ بدء العملية العسكرية الروسية في فبراير 2022.

ولدى وصوله كتب بلينكن عبر منصة "أكس": "عدت إلى كييف اليوم لإظهار دعمنا الثابت لأوكرانيا وهي تدافع عن حريتها ضد العدوان الروسي".

مع استمرار تصاعد الأحداث بين روسيا وأوكرانيا، أفادت وزارة الدفاع الروسية أن أنظمة الدفاع الجوي الروسية دمرت 25 قذيفة من طراز Vampire MLRSخلال الليل فوق منطقة بيلغورود.

ووفق لما نقلته وكالة الأنباء الروسية "تاس"، قالت الوزارة:"خلال الليلة الماضية، تم إيقاف محاولات نظام كييف لتنفيذ هجوم إرهابي على أهداف في الأراضي الروسية باستخدام قاذفة الصواريخ المتعددة RM-70 Vampire ، ودمرت أنظمة الدفاع الجوي أثناء الخدمة 25 صاروخا فوق منطقة بيلغورود".

وأفيد في وقت سابق أنه سُمع دوي انفجارات متعددة في بيلغورود بعد إعلان التهديد الصاروخي، بحسب مراسل تاس.

فيما تم الإعلان عن تهديد صاروخي في بيلغورود ومنطقة بيلغورود اليوم في حوالي الساعة 04:58 بتوقيت موسكو.

وعلى صعيد أخر تعرضت حوالي 30 بلدة في شمال شرق أوكرانيا مساء أمس الاثنين، لقصف روسي فيما تواصل موسكو هجومها في منطقة خاركيف حيث احتلّت عشرات الكيلومترات المربّعة في غضون أيام وأجبرت الآلاف على المغادرة.

وقال حاكم المنطقة أوليغ سينيغوبوف "تعرضت أكثر من 30 بلدة في منطقة خاركيف لقصف مدفعي وقذائف هاون من جانب العدو" وأوضح أن 5762 شخصًا أخلوا هذه البلدات منذ بدء القتال.

وكانت القوات الروسية عبرت الحدود الجمعة لشن هجوم باتجاه بلدتي ليبتسي وفوفتشانسك الواقعتين على بعد حوالى عشرين كيلومترا وخمسين كيلومترا على التوالي شمال شرق خاركيف ثاني مدن البلاد.

وأكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في كلمته المسائية الاثنين أن قوات كييف تنفذ "هجمات مضادة" وتدمر مشاة ومعدات المحتل، وإن كييف لاحظت أنشطة معادية تشمل انتشار مجموعات تخريب وضربات على منطقتي سومي وتشرنيغيف الحدوديتين بشمال أوكرانيا.

علق متحدث الكرملين دميتري بيسكوف وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن كييف مشيرا إلى التوتر وعواصم الغرب سير العملية العسكرية الروسية