الأربعاء، 12 أغسطس 2020 10:42 مـ
البصمة

البصمة... خبر حصري

شرق وغرب

باحثون في أمريكا يطورون منظومة روبوتية جديدة لصناعة البوليمارات

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

طور فريق من الباحثين في الولايات المتحدة منظومة روبوتية لتصنيع البوليمارات، وهي مواد كيميائية مركبة تدخل في صناعة المستحضرات والأجهزة الطبية.

وتمثل التقنية الجديدة التي توصل إليها باحثون في جامعة "روتجرز" الأمريكية خطوة مهمة في صناعة كميات كبيرة من البوليمارات، بما في ذلك المواد البلاستيكية والألياف، من أجل استخدامها في تطبيقات طبية مختلفة مثل الأدوية والمستحضرات العلاجية.

وذكر الموقع الإلكتروني "ساينس ديلي"، المتخصص في التكنولوجيا، أنه في حين أن الباحث العادي يمكنه صناعة عدة بوليمارات فقط يوميا، فإن المنظومة الجديدة التي تتضمن مجموعة من البرمجيات وذراعا روبوتية قادرة على التعامل مع السوائل، يمكنها تصنيع 384 من البوليمارات في آن واحد، في اختلاف شاسع عن وسائل صناعة البوليمارات المعمول بها حاليا.

ونقل "ساينس ديلي" عن أدام جورملي، الباحث بكلية الهندسة في جامعة روتجرز قوله: "عادة ما يصنع الباحثون البوليمارات في ظل ظروف بيئية بالغة الدقة، مما يقلل من إمكانية صناعة كميات كبيرة من هذه المواد. ولكن الآن أصبح من الممكن من خلال ميكنة هذه العملية صناعة كميات أكبر من هذه المواد الفريدة وبوتيرة أسرع".

ودخلت الروبوتات بالفعل في مجال صناعة الدواء والمستحضرات الطبية، وكذلك في تطوير وابتكار أدوية وعلاجات جديدة، ولكن صناعة البوليمارات ظلت تمثل أحد التحديات أمام الروبوتات لأن التفاعلات الكيميائية التي تدخل في صناعة هذه المواد تتسم بالحساسية البالغة إزاء الأكسجين بحيث لابد أن يكون هذا الغاز متوافرا خلال جميع مراحل التصنيع.

وطور فريق البحث مجموعة من البرمجيات التي تسمح للروبوت بالتعامل مع السوائل التي تصنع منها البوليمارات وفق التصميم الموجود على الكمبيوتر، وتنفيذ كل مرحلة من مراحل التفاعلات الكيميائية بدقة بالغة.

ومن مزايا التقنية الجديدة أنها تسمح لغير المتخصصين بصناعة بوليمارات.

أمريكا ماليزيا الأموال الفضيحة