الأربعاء، 18 سبتمبر 2019 06:04 ص
البصمة

البصمة... خبر حصري

صوت النقابات

عبد العال يرجئ مناقشة الإيجارات غير السكنية «إلى جلسة قادمة»

على عبدالعال
على عبدالعال

أرجأ رئيس مجلس النواب علي عبد العال، في الجلسة العامة للمجلس اليوم الثلاثاء، مناقشة مشروع قانون الحكومة بشأن «بعض الأحكام الخاصة بإيجار الأماكن للأشخاص الاعتبارية لغير غرض السكن»، «إلى جلسة قادمة»، وفق تعبيره.

وردًا على مداخلات متعددة من النواب، أضاف عبد العال منفعلًا: «أقسم بالله العلي العظيم، أعلم حدود اختصاصي جيدًا. من حقي أن أنبه القاعة إلى بعض الوقائع (...) والحيدة تقتضي مني تنبيه المجلس إلى وجود عوار دستوري».

وطالب عبد العال، وزارة الإسكان بتقديم إحصائية بمواقع المساكن المؤجرة لغير الغرض السكني بالنظام القديم.

وتابع: «أنا من أقصى نقطة في الصعيد.. من دراو (بأسوان) ومفيش محل فيها (إيجاره) أقل من ألفين جنيه.. الجديرون بالحماية كلهم إيجار جديد، والحكومة يجب أن تقدم البيانات حول سن من يؤجرون إيجارًا جديدًا».

وزاد: «هذا المشروع بقانون، أعتقد من المشروعات الشائكة، وبالتالي لابد ألا يتم تغليب الاتجاهات السياسية على مناقشة مشروع القانون، لذلك أرجئ المناقشة إلى جلسة قادمة».

كلام عبد العال، جاء بعد عدة مداخلات من النواب، أبرزهم رئيس ائتلاف دعم مصر عبد الهادي القصبي، ورئيس الهيئة البرلمانية لحزب مستقبل وطن عاطف ناصر، ومصطفى بكري، ومحمد أبو حامد، أعلنوا فيها تأييد مشروع القانون كما ورد من الحكومة بإخضاع الأشخاص الاعتباريين فقط لأحكام المشروع، وليس كما ورد من لجنة الإسكان بالمجلس التي أخضعت الأشخاص الطبيعيين لأحكام القانون، جنبًا إلى جنب مع الشخصيات الاعتبارية.

وكان عبد العال، قد دافع طيلة الجلسة، عن نص مشروع القانون كما ورد من لجنة الإسكان.

البرلمان العربي تونس التحديات العالم العربي