السبت 26 نوفمبر 2022 12:00 مـ 3 جمادى أول 1444هـ
جرائم ومحاكم

تعرف علي القصة الكامنة وراء وفاة عروس الإسكندرية

البصمة

تصدر اسم رانيا قاسم محركات البحث على جوجل، عروس الإسكندرية التى دخلت المستشفى التى دخلت ولم تخرج منه .

تداول رواد مواقع السوشيال ميديا مأساة رانيا قاسم على فيس بوك وتويتر حتى تصدرت البحث على جوجل، بدأت بمنشور كتبته رانيا تقول :"كلها ساعات وأولد.. أدعولي ربنا يقومني بالسلامة ويرزقني بطفل سليم معافى بإذن الله".

وبحسب ما ذكرت صديقات لها على فيس بوك فإن الضحية تبلغ من العمر 22 عاما وجاءت من كفر الشيخ لتدرس فى جامعة الإزهر فرع الإسكندرية وتزوجت فى أغسطس الماضي وسكنت مع زوجها فى مدينة الثغر.

وبعد ساعات من كتبتها للمنشور أعلنت صديقتها ندى رشوان وفاتها وقالت: " إنا لله وإنا اليه راجعون اللهم لا اعتراض علي قضائك توفيت إلى رحمة الله صديقتي الجميلة الخلوقة "رانيا قاسم" اللهم اغفرلها وتقبلها من الصالحين .. يارب قد تركت الحياة وهي تلد فلذة قلبها فصبر اهلها واجعلها من الشهداء اللهم اعنا علي فراقها وصبر قلوب احبابها اللهم ارحم من كانت بالامس جليستنا واليوم اصبحت فقيدتنا .. اللهم اننا نرجوك ان تجعلها تنال الرحمه والمغفرة من وجهك الكريم انا لله وانا اليه راجعون اللهم هون علي قلوبنا اللهم هون علي قلوبنا".

بينما كتبت صديقة أخرى تدعى نور: "إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم لا اعتراض على حكمك يارب مش مصدقه والله ولا عارفه استوعب الخبر اللهم لا اعتراض اطيب واجمل وألطف بنت ف الدنيا الادب والجمال وكل حاجه فيكي ي رانيا بجد الله يرحمك الله يرحمك ويصبر اهلك".

أغسطس الماضي أصدقائها علي الفيس اصدقائها