الجمعة، 24 يناير 2020 05:27 صـ
البصمة

البصمة... خبر حصري

اقتصاد

مواد البناء بالغرف التجارية: استمرار انخفاض الحديد حتى نهاية العام

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

شهدت أسعار الحديد انخفاضًا ملحوظًا بالسوق المحلية خلال الفترة الماضية، ليسجل الانخفاض الجديد 1000 للطن الواحد ليصل سعره 10,300 جنيه، بعد أن كان يباع بـ11590 جنيها، خلال الشهر الماضى.

وقال أحمد الزينى، رئيس شعبة مواد البناء بغرفة القاهرة التجارية، إن السوق تشهد حالة تذبذب كبيرة نتيجة تغير السعر أكثر من مرة فى الشهر الواحد، حيث انخفض مطلع الشهر أكتوبر 1500 جنيه ثم عاود الارتفاع ما يقرب من 400 جنيه ويظل فى تراجع بحوالى 1000 جنيه مقارنة بشهر أكتوبر.

وتوقع الزينى أن يستمر انخفاض أسعار الحديد حتى نهاية العام، مشيرا إلى أن الأسعار تختلف نتيجة الأسعار العالمية للخامات.

وعن أسعار الأسمنت أشار الزينى، إلى أن أسعار الأسمنت تراجعت 20 جنيها وتتراوح أسعاره ما بين 650 إلى 750 جنيها للطن تسليم أرض المصنع، ويتراوح سعر البيع للمستهلك بين 800 إلى 850 جنيها للطن.

وقال سامى محمود تاجر حديد بمنطقة الهرم، إن أسعار الحديد شهدت تراجعا كبيرا خلال الفترة الماضية بعد توافر كميات كبيرة من المنتج بالأسواق المحلية وزيادة المعروض منه، إضافة إلى انخفاض أسعار خام الحديد «البليت»، وانخفاض سعر الدولار أمام الجنيه، ما أدى بطبيعة الحالى لخفض المصانع لأسعار الحديد للجملة ليهبط فى أسواق التجزئة.

وتوقع مرسى عبدالعظيم، تاجر آخر بالمنطقة ذاتها، أن تقل حركة البيع والشراء أكثر الفترة القادمة فى الشتاء، قائلا: «موسم البناء والاقبال على شراء مواد البناء يكون أكثر فى إجازة الصيف نتيجة عودة الكثير من المصريين المسافرين إلى الخارج».

وأشار أحمد محسن، تاجر أسمنت بمنطقة فيصل، إلى أن أسعار الأسمنت الأسود انخفضت 20 جنيها فى الطن، متوقعا أن كثيرا من أصحاب المحلات يتلاعبون بأسعار طن الحديد لتحقيق مكاسب شخصية، منوها إلى أن هناك محلات تبيع بالأسعار القديمة لتحقيق أرباح زيادة، فى غياب دورالرقابة على الأسواق.
وأضاف عزت محمود، بمنطقة الدقى، أن قلة البيع والشراء تسببت في مشاكل لأصحاب الورش والمحلات، موضحا أن نسبة الإقبال على الشراء لا تتعدى الـ20%.

الاقتصاد المشروع الاستثمار مصر